حفل تخرج دفعات لمعهد الرعاية و التربية من 2008 الي 2013

 

 

 

قام قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية و بطريرك الكرازه المرقسية و الرئيس الأعلى لمعهد الرعاية و التربية في تمام الساعة السادسة من مساء اليوم الثلاثاء الموافق1 أبريل 2014م بحضور و قد تخللت فقرات الحفلتكريم اسماء المنتقليين من الرعيل اﻻول للمعهد وهم :مثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث معلم اﻻجيال الكاريزما فى التعليم المتنيح مثلث الرحمات اﻻنبا بيمناﻻرشيدياكون رمسيس نجيبد. نبيل صبحىد. سليمان نسيمد. سعد فرنسيساﻻرشيدياكون رمسيس نجيبو بعد ذلك تم تكريم هئية التدريس بالمعهدوتلي ذلك فيلم تسجيلى بعنوان عهد جديد عرض فيه أنشطة المعهد و تكريم المطارنة والأساقفة مسئولي المراكز ثم تكريم خريجي الدراسات العلياو قد القيت الكلمات من الأستاذ الدكتور رسمي عبد الملك عن أساتذة المعهد و القس لوقا باسيليوس مدير المعهد والقس موسي ابراهيم عن مراكز المعهد والدكتور وجيد ذكري عن خريجي المعهد وبعد أن سلم قداسة البابا تواضروس شهادات التخرج للمئات من الخريجين وأخذ الصور التذكارية معهم في جو يسوده البهجة مع خلفية من الالحان والموسيقى القبطية قام نيافة الأنبا موسي بإهداء درع المعهد لقداسة البابا وقام قداسته بإلقاء كلمه جاء بها : سعيد بهذه الثمار ان اجد 6 دفعات من خريجي المعهد وسعيد بإدارة المعهد نيافة الأنبا موسي وابونا لوقا وهيئة التدريس واود أن أقول يا أحبائي انه يجب أن تكون الخدمة في نمو دائم ووجود معهد الرعاية بهذا الانتشار والتواصل شئ رائع ومعهد الرعاية يخدم في ثلاث حقولالحقل الأول : الكنيسة : الطفل والشاب والفتاة والاسرة الذين في القري والمدن والحقل الثاني : حقل الوطن : فلا يوجد منحرفين أو مجرمين فالرعاية تقدم انسان يحب الوطن وينتمي إليه والحقل الثالث : حقل السماء فمعهد الرعاية يمهد الإنسان ليكون له نصيب في السماء...فنحن نخدم لنشارك في بناء ملكوت الله واختتم كلمته بقوله : احلم معكم أن خدمة المعهد تصير أفضل وأفضل ومعهد الرعاية يكون له نصيب مع المعاهد العالميةوالجدير بالذكر ان الهدف من انشاء معهد الرعاية هو اعداد الخادم الراعى وقد تم افتتاح المعهد فى 11نوفمبر 1972و اسندت رئاسة المعهد للدكتور نبيل صبحى من 1993 حتى 2000ومن 2000 حتى 2008 رأس المعهد د.رسمي عبد الملك ومن 2009 حتي الآن تقلد نيافة الحبر الجليل الأنبا موسي وكالة المعهد